تحليل سياسي

خاص : سودان سفاري للأسف الشديد سرعان ما تحولت الساحة السياسية السودانية إلى ما يمكن وصفه بـ(سوق للمبادرات السياسية).
خاص: سودان سفاري علي مدي ثلاثه عقود لم تسجل سطور التاريخ مطلقاً لحزب من الأحزاب السياسية المعارضة في السودان قيامه باشعال الشارع السوداني، أو تزعم تظاهرة سياسية أو قيادة احتجاج شعبي ولو لدقائق معدوادات!! بل أن ما سجلته سطور التاريخ
خاص: سودان سفاريقال المتحدث بإسم المؤتمر الوطني فى السودان، د. ابراهيم الصديق، رئيس قطاع الاعلام فى الحزب ان حوالي 240 مليون رسالة واتساب تصل السودان من الخارج.
خاص: سودان سفاريواحدة من أهم الامور التى باتت تجعل للسودان تميزاً اقليمياً ودولياً، ان هذا البلد عركته التجارب وعجمت عوده الحروب والازمات، ومن ثم طالته متغيرات عادة ما تسبق النهضة والتحولات الكبيرة.
خاص: سودان سفاري لم يكن مدير جهاز الأمن السوداني (صلاح عبد الله قوش) مبالغاً ولا مغالياً حين حذر من أن 5 جيوش تنتظر ساعة الصفر والفوضى فى الخرطوم للانقضاض عليها. الرجل دون شك ينطلق من معلومات استخبارية مؤكدة.
خاص: سودان سفاري لا يأنس الحزب الشيوعي السوداني فى نفسه الجرأة لطرح نفسه -صراحة وعلناً- للجمهور السوداني هكذا دون مواربة، فالسجل الجنائي والفكري البائس الذى عرف به فى التاريخ السياسي السوداني الحديث يقف ضده شاهداً شاخصاً يحول دون أن يجرؤ لكي يقول فى وضح النهار – هاأنذا!

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top