رئيس الجمهورية يُطلق من شمال كردفان مشروع "زيرو أمية"
أطلق رئيس الجمهورية، المشير عمر البشير، يوم الأربعاء، مشروع (زيرو أمية) في ولاية شمال كردفان، وتعهَّد ببناء المدارس المؤهلة والنموذجية، وتوفير مقعد دراسي لكل طفل أكمل ست سنوات. ودعا البشير والي الولاية أحمد هارون إلى سد مداخل الأمية والقضاء عليها.


وأضاف البشير، في كلمة له، في مدينة الأبيض "نفير شمال كردفان حقق أهدافه كاملة، وشعار (موية – طريق - مستشفى) نفذ بالكامل". وتابع" ندعو باقي الولايات لتطبيق ذات تجربة النفير التي عبَّرت عن التكاتف والوحدة بين المواطنين". وأعلن اكتمال طريق أمروابة - أم درمان في عطلة عيد رمضان المقبل.


وقال الرئيس إن "أحمد هارون عمل على تنفيذ النفير، وسيبقى والياً على شمال كردفان".


وجدَّد البشير تعهُّده بإنشاء المرافق الصحية في جميع قرى وأرياف الولاية، ممتدحاً مشروع توفير قابلة قانونية في كل قرية. وقال "تلك التجربة حققت الولادة الآمنة للأمهات ووفرت الرعاية الصحية لهم".


ونوَّه إلى عمل الحكومة على تطوير مشروع (خور أبوحبل) الزراعي ليشمل 400 ألف فدان، وتوفير البذور المحسنة للمشاريع المطرية والتقليدية. ونادى بالتوسع في زراعة القطن وإعادته إلى الولاية. وأضاف "سنعمل على إعادة زراعة القطن، وإنشاء المحالج ومصانع الغزل والنسيج".


وأشار إلى اهتمام الحكومة بمحصول الصمغ العربي. وأكد أهمية إعادة حزام الصمغ إلى الولاية، وإنشاء المصانع حتى لا يتم تصدير المحصول في صورته الأولية، لتوفير فرص العمل للمواطنين وتحقيق المنعفة الاقتصادية.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top