الجزولي يدعو للدخول في مرحلة انتقاليةامنة ومتفق عليها

 دعا الدكتور محمد علي الجزولي الامين العام لتيار نصرة الشريعة ودولة القانون المجلس العسكري للدخول في مرحلة انتقالية آمنة متفق ومتراضى عليها من كل مكونات الشعب السوداني والقوى السياسية تتسم بالتصافي والتصالح السلمي والسياسي لضمان انتخابات حرة ونزيهة تديرها حكومة مستقلة ليست مسيسة لا تنتمي لليسار او اليمين تسلم فيها السلطة للحكومة المنتخبة.

جاء ذلك لدى مخاطبته بكوستي مساء اليوم المسيرة والافطار الجماعي الذي نظمه تيار نصرة الشريعة ودولة القانون بولاية النيل الابيض بحضور قيادات وانصار تيار نصرة الشريعة والقانون بالولاية ، وحيا الجزولي اهل النيل الابيض ومناصرتهم للإسلام منذ الثورة المهدية واكد أن الولاية تعد اول ولاية تكون فرعية تيار نصرة الشريعة ودولة القانون بالولايات واول ولاية تشارك في تسيير موكب لمسيرة الخرطوم ،   واكد الامين العام لتيار نصرة الشريعة والقانون أن اي اتفاق سياسي لا يتفق مع قيمنا لن نقره ، وقال إن كل من يصف التغيير الذي حدث بأنه ضد الإسلام السياسي واهم وخارج منطق الماضي والحاضر وان ما تم هو ضد الفساد والاستبداد الذي يجب مقاومته.   واكد الامين العام لتيار نصرة الشريعة ودولة القانون أن الفراغ الدستوي والواقع الحالي بالبلاد تحيط به مخاطر  ، وقال إن تيار نصرة الشريعة مدرك لكل هذه المخاطر ومواجهة كل السيناريوهات.

وفي ذات السياق خاطب اللقاء الاستاذ سعيد البشير حمد رئيس تيار نصرة الشريعة ودولة القانون بالولاية وقال إن اهل النيل الابيض هم اهل نصرة واصحاب تاريخ وبطولات جهادية في الثورة المهدية ، وقال إن الفكر الذي تنادي به الاحزاب العلمانية بالسودان هو فكر رفضته الدول الغربية التي جاءت به، واستنكر الهتافات الاقصائية التي ترددها الاحزاب العلمانية وبأنها لا تتماشى مع الشعار المرفوع (حرية سلام وعدالة).

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top