"الدعم السريع" تضبط خلية تتاجر بالسلاح

تمكنت قوات الدعم السريع من القبض على خلية من ستة أشخاص سودانيين تعمل في تجارة الأسلحة والذخائر، وتم ضبط ثماني بندقيات منها واحدة كلاشنكوف، وأخرى تستخدم للقنص وستة خراطيش، كما وجدت ١٦ ألف طلقة طبنجة.

 


 وضبطت الدعم السريع أيضاً 3800 طلقة كلاشنكوف وأكثر من 30 ألف طلقة ذخيرة صوت مطاطية، بالإضافة إلى 226 صندوق طبنجة (9 ملم) تركية بمنطقة امتداد ناصر جنوب طلمبة النحلة بالخرطوم.


وقال الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع العميد جمال جمعة آدم، إنه توافرت معلومات عن دخول أسلحة إلى الخرطوم واستطاعت قوات الدعم السريع بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية الأخرى بمتابعة ورصد المعلومات وحركة الأفراد المتعاملين بالأسلحة، وتمكنت الأجهزة من ضبطهم وإن المجموعة المضبوطة استخدمت عربتي هايس.


وأكد الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع، أنه تم فتح بلاغ بقسم شرطة الرياض بالرقم 47 تحت المادة 26 أسلحة وذخائر.


وأشار جمال أنه لا يستبعد أن مثل هذه الممارسات وكميات من الأسلحة قد استخدمت في عملية زعزعة الأمن وعمليات الاغتيالات التي صاحبت فترة الثورة والاعتصام، وأبان أنه خلال التحريات الأولية وضح  أن تلك المجموعة لا تنتمي لأي جهة أو جماعة تنظيمية، وأوضح أن الأجهزة الأمنية لم تجد أي مقاومة عند تنفيذ العملية.


وقال الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع، إن الدعم السريع سيظل جندياً وفياً وعيناً ساهرة للمساهمة في تحقيق الأمن والاستقرار للوطن الكبير وللشعب السوداني الوفي، وأن تنعم البلاد بالاستقرار والطمأنينة.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top