وزير الإعلام يرحب بعودة وسائل الإعلام العالمية

رحب وزير الثقافة والإعلام الأستاذ فيصل محمد صالح بعودة وسائل الإعلام العالمية الكبيرة للسودان في إطار مناخ الحرية والانفتاح الذي تشهده البلاد.
وقال خلال لقائه بسفيرة فرنسا بالخرطوم إيمانويل بلاتمان والوفد المرافق لها اليوم بمكتبه إن هذه الوسائل  مثل إذاعة "مونت كارلو" و"بي بي سي" ستنقل الصورة الجديدة للبلاد بعد الثورة للعالم الخارجي، كما أن الإعلام السوداني سيستفيد من خبرات وإمكانيات هذه الوسائل، مضيفاً أن الوزارة تنفذ استراتيجية كبيرة للتدريب لتحقيق التغيير المنشود في أجهزة الإعلام المحلية، حيث تحتاج للدعم في مجال التدريب والدعم الفني الذي تقدمه أجهزة الإعلام العالمية باعتبارها شريكا.
   وبحث اللقاء الذي حضره وكيل الوزارة الأستاذ عبد الله جاد الله أحمد ومدير الإعلام الخارجي الأستاذة سمية الهادي، وممثلي السفارة الفرنسية بالخرطوم وإذاعة "مونت كارلو"، السبل الكفيلة بعودة إذاعة مونت كارلو للبث من السودان، بالإضافة إلى إمكانيات التعاون المشترك والتدريب للصحفيين وتبادل الخبرات بين الطرفين.
وأعربت السفيرة عن سعادتها بحفاوة استقبال الوزير واستماعه لخطة عودة الإذاعة في القريب العاجل، مشيرة إلى  أن هذا يعني توطيد وبناء علاقات خاصة بعد تبادل الزيارات بين البلدين.
ومن جانبها أوضحت الأستاذة سعاد الطيب مدير إذاعة مونت كارلو أن الإذاعة لم تغب عن الساحة السودانية من خلال متابعة المستمعين السودانيين لها، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، و تقدمت بالتهنئة للإذاعة وللمستمعين،  مضيفة أن الإذاعة ستكثف نشاطها في التغطيات الثقافية والسياسية ومجريات الأحداث بالساحة السودانية.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top