الأمن السوداني يتوعّد بمحاربة الفساد والمهرّبين ومخرّبي الاقتصاد

أعلن جهاز الأمن الوطني والمخابرات السوداني ، أنه سيكون بالمرصاد لكل من يريد أن يخرّب الاقتصاد الوطني ويسرق خيراته ، وشدّد نائب المدير العام للامن السوداني ، على أن الجهاز سيكون رأس الرمح في محاربة الفساد وسيضرب بيد من حديد مخرّبي الاقتصاد.

 

وتوعّد نائب المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات السوداني الفريق أمن جلال الدين الشيخ الطيب،  لدى مخاطبته الإثنين، تخريج الدفعة "86" و"8" فنيين من العنصرين الرجالي والنسائي بكرري، توعّد بالضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه النيل من تراب الوطن، وكل من يعبث بمقدرات البلاد.


 وأبان أنه سيكون بالمرصاد لكل من يريد أن يخرّب الاقتصاد الوطني أو يسرق خيراته، أو يتلاعب بالأمن الاجتماعي الذي يحكمه الدين والعُرف.


وأوضح الطيب أن الجهاز سيكون رأس الرمح في محاربة الفساد والمفسدين، وسيضرب بيد من حديد سارقي قوت الشعب والذين قدموا مصالحهم الشخصية على مصلحة الوطن.


 وشدّد على إغلاق كافة الأبواب أمام الذين يتعاملون خارج القنوات الرسمية والمهرّبين وتجار العملة والمضاربين وتجار السلاح والبشر وغيرهم، قائلاً إنهم لن يتهاونوا في إنزال العقوبة الرادعة على كل من تثبت إدانته .


وقال إن الحركات المسلحة وبعض الأحزاب ارتهنت لأجندة خارجية، بعد أن ثبت فشلها في كافة الميادين نقلت معركتها لتسخير وسائل التواصل الاجتماعي لبث الأكاذيب لخلق حالة من القلق والفوضى، وأضاف "نقول لهم هيهات فإن الشعب السوداني ظل يلقنكم الدروس بوعيه وحكمته وإدراكه بعدم الالتفات لهذه الأكاذيب".

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top