لجنة الاستئناف تنجح في احتواء أزمة الضرائب بسوق القضارف

القضارف : سودان سفاري

أفلحت جهود لجنة الاستئناف المركزية في احتواء الأزمة بين ديوان الضرائب وتجار سوق القضارف احتجاجاً علي الضرائب التي فرضت عليهم للعام 2017م.

 

 وقال الامين العام للغرفة التجارية بولاية القضارف الاستاذ عوض عبدالرحمن محمد عمر ، ان لجنة الاستئناف المركزية نجحت في حلحلة معظم الخلافات علي حجم الضرائب المفروضة ، ووصلت الي تسويات مرضية بين كبار الممولين والتجار والمنطقة الصناعية والارياف ، وديوان الضرائب ، واضاف "معظم التجار دفعوا الضرائب المفروضة عليهم بعد التسويات".

 

واشاد الاستاذ عوض الجهود التي بذلها المجلس التشريعي والامن الاقتصادي بالولاية لاحتواء الازمة ، مشيراً الي ان اللجنة لا تزال تباشر اعمالها لحلحلة الخلافات العالقة مع التجار بمختلف المستويات.

 

من جهته قال نائب رئيس اتحاد اصحاب العمل بولاية القضارف الاستاذ محمد علي عبدالرحمن الحاج ، ان تقديرات الضرائب لم تكن مرضية للتجار ، مشيراً الي ان الاتحاد قاد وساطة بين الغرفة والتجار وصلت الي نتائج وحلول مرضية للطرفين باشر بموجبها التجار عملهم بالسوق.

 

من جانبه قال عضو اتحاد اصحاب العمل بولاية القضارف الاستاذ مصطفي محمد مصطفي عبد الباقي ان الاتحاد قاد وساطة لاحتواء الازمة دون المساس بحقوق التجار او التفريط في حقوق الدولة ، مشيراً الي ان الاضراب له تاثيرات سالبة علي مواطني ومزارعي الولاية.

وعلي ذات الصعيد قال رئيس اتحاد تجار الجملة بولاية القضارف ان لجنة الاستئناف توصلت الي حلول مرضية تمت بموجبها تسوية ضرائب العديد من التجار ، ولا تزال لجنة الاستئناف تواصل عملها لتسوية ضرائب بقية التجار.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top