والي غرب دارفور : محلية جبل مون إنتقلت من مرحلة الحرب إلي الإنتاج الزراعي الموسع

الجنينة : خاص سودان سفاري

أكد الأستاذ حسين حمد ياسين والي ولاية غرب دارفور أن حكومته تولي الانتاج الزراعي أهمية خاصة بوصفها المخرج لإنسان الولاية والسودان من مجمل أزماته الإقتصادية والإجتماعية ، وأن محلية جبل مون التي ودعت الحرب تدخل ألي نطاق الإنتاج  الزراعي والإستثمار من قبل القطاع الخاص بسبب توفر الأمن في ولاية غرب دارفور.

 

جاء ذلك أثناء طوافه علي أقسام مشروع أبوالتيمان للأنتاج الزراعي والحيواني بمحلية أم التيمان وقد رافقه وفد رفيع من الدستوريين وقادة الأجهزة النظامية بالولاية.

ويهدف مشروع أبوالتيمان الزراعي المزدوج وهو الأكبر من نوعه في الولاية ألي تعزيز الميكنة الزراعية في الولاية ودعم جهود تطوير البني التحتية لإنتاج الصمغ العربي وتشغيل أكبر عدد من العمالة الماهرة في المنطقة.

كما أعرب السيد والي الولاية عن إعتزام حكومته التوسع في الخدمات الأساسية المصاحبة للمشروع الذي يتمدد علي نطاق أربعة وحدات إدارية . كما أمن سيادته علي إستمرار مشروع توطين التازحين واللاجئين في أراضيهم التي تسلموها من اللجان المختصة.

والجدير بالذكر أن مشروع أبو التيمان الزراعي المزدوج هو ملك للقطاع الخاص بالكامل ، وقد أشاد السيد عبدالله أبكر إدريس  بالولاية صاحب المشروع بالبيئة الجيدة والملاءمة للإستثمار معددا التسهيلات الإدارية والبنكية التي وجدها المشروع وهو في عامه الأول.

يستهدف المشروع زراعة عشرة ألف فدان في المرحلة الأولي تمت زراعة   أربعة ألف فدان منها بتركيبة محصولية تشتمل علي محصولات نقدية تتم زراعتها لأول مرة بالولاية مثل زهرة عباد الشمس والقوار الذي يستخدم في الصناعات التحويلية.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top