البرهان يدعو لحماية الاتفاق الدستوري والاستعداد للحكم المدني

دعا رئيس المجلس العسكري، الفريق أول عبدالفتاح البرهان، يوم الأحد، لحماية ما تم التوافق عليه في الرابع من أغسطس الماضي والاستعداد لوضع أسس لحكمٍ مدني أساسه المواطنة والحرية والعدالة يستوعب الجميع، وأشار إلى أن التحديات الماثلة، والأوضاع الاقتصادية الحالية تحتم ذلك.

وطالب البرهان خلال خطابه بمناسبة عيد الأضحى المبارك، الجميع بالاستعداد لمرحلة جديدة من العمل والإنتاج والعطاء، من أجل البناء والتنمية والإعمار وتحقيق المصالح العليا للبلاد، وشدد على أن الوطن في أمس الحاجة لتضافر الجهود في كل المجالات والميادين، والتعاضد لمواجهة التحديات والتغلب على كل الأسباب التي أدت إلى إقعاد الأمة، وقطع بأنه لا مكان اليوم

لمروجي خطابات الفتن والتطرف والكراهية.


وتقدم البرهان في خطابه بالشكر للشعب السوداني على صبره على كل الشدائد والأزمات القاسية، وبعث بالتحية لشباب وشابات الثورة الثائرين لأجل تحقيق السلام والحرية والعدالة، ولجنود القوات المسلحة و"الدعم السريع" والشرطة وجهاز المخابرات العامة في كل المواقع وهم يحرسون السودان ويسهرون على أمنه بلا منٍ أو أذى.


وأضاف "تطل علينا هذه المناسبة وبلادنا تستشرف عهداً جديداً مليئاً بالآمال والتطلعات، كما إننا وفي ظل هذا الواقع الجديد لابد أن نجدد العزم على جمع الشمل"، وأزجى البرهان التحايا لأهلنا في أطراف السودان مشيراً إلى أنهم أكثر حاجة للوقوف معهم، وحيّا أسر الشهداء الأكرمين وتمنى عاجل الشفاء للجرحى وختم بـ"التحية لكم جميعاً".

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top