الخرطوم تحتفي بتوقيع الاتفاق الدستوري

خاص : سودان سفاري
شهدت العاصمة السودانية الخرطوم الاحتفال بالتوقيع النهائي لوثائق الفترة الانتقالية ، بمشاركة رسمية رفيعة من القادة وسط الافارقة ، وممثلي الدول العربية والمنظمات الدولية والأممية والعربية والأفريقية ، ومشاركة واسعة من ممثلي القوي السياسية السودانية المختلفة وقطاعات الادارة الاهلية المرأة والشباب.

ويعتبر التوقيع على الاتفاق النهائي لوثائق الفترة الانتقالية بين المجلس العسكري وقوي اعلان الحرية والتغيير ، البداية الفعلية لتكوين الحكومة المدنية ، عبر اختيار ممثلي مجلس السيادة واختيار رئيس مجلس الوزراء ، والذي تم ترشيحه ، وهو د. عبدالله حمدوك الذي بدوره سيقوم باختيار الوزراء ، بعد التشاور مع قوى إعلان الحرية والتغيير.

وشارك في حفل التوقيع عدد من الرؤساء الرؤساء علي راسهم الرئيس التشادي إدريس دبي ، ورئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت ، والرئيس الكيني أوهورو كينياتا ، ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد ، ورئيس أفريقيا الوسطي ، ورئيس الوزراء المصري ، ورئيس البرلمان العربي ، وممثل الترويكا ،  فضلاً عن مشاركة رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي ، وممثل الاتحاد الأوروبي ، وممثلي السفارات والبعثات الدبلوماسية المعتمدة لدي السودان .

وعلي شرف التوقيع كرم المجلس العسكري الانتقالي وقوي اعلان الحرية والتغيير الوسطاء لدورهم وجهودهم في تقريب وجهات  النظر وعلي تقديم خدمات جليلة للشعب السوداني .

وقد منح رئيس المجلس العسكري الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان  وسام الجمهورية من الطبقة الاولي لكل من السفير محمد الحسن لبات الوسيط الافريقي والسفير محمود درير  المبعوث الاثيوبي .

كما تم منح وسام النيلين من الطبقة الاولي لسفير اثيوبيا لدي الخرطوم عضو وفد التفاوض والسفير محمد علي بلعيش عضو وفد التفاوض تقديرا لجهودهما في انجاح الاتفاق .


جدير بالذكر ان شوارع السودانية الخرطوم وعدد من الولايات قد شهدت منذ صباح اليوم أجواء احتفائية علي شرف التوقيع النهائي .

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top