رفع العقوبات الأمريكية تتصدر أجندة لقاء الدقير وبوث

تصدرت قضية رفع العقوبات الأمريكية، وحذف اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، أجندة مقابلة رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير، مع المبعوث الأمريكي دونالد بوث الذي استقبله الدقير بمكتبه بالخرطوم، يوم الأحد.

وتفرض الولايات المتحدة الأمريكية على السودان حزمة من العقوبات الاقتصادية، بسبب المواقف السياسية للنظام البائد فيما واصلت الإدارة الأمريكية ضغوطها على النظام البائد بوضعه على قائمة الدول الراعية للإرهاب، والتي لم تتم إزالة اسم السودان منها حتى.


وتناول الدقير مع الدبلوماسي الأمريكي التطورات السياسية التي يشهدها السودان، وعملية انتقال السلطة إلى حكومة مدنية.


وناقش دونالد بوث مع عمر الدقير كيفية تطوير العلاقات السودانية الأمريكية والدفع بعملية السلام والاستقرار إلى الأمام، والعمل على رفع العقوبات الأمريكية الاقتصادية على البلاد. كما ناقش اللقاء قضية رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top