جهاز المخابرات يقبض على أكبر عصابة في الاتجار بالبشر

تمكنت قوة من القسم الخاص بمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، التابعة لجهاز المخابرات العامة، يوم الإثنين، خلال عملية أمنية نوعية، تمكنت من تحرير العشرات من الرهائن تتبع جنسيتهم لدول أفريقية مجاورة، محتجزين بأحد المنازل بمنطقة الجريف غرب بالخرطوم.

وقال قائد العملية، حسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، إنه توفرت معلومات بوجود شخص قام باستئجار شقة بمنطقة الجريف غرب ويحتجز بداخلها الضحايا، مشيراً إلى أن المتهم لديه مجموعة من الأختام المزورة يستخدمها في عمل جوازات مزورة، مؤكداً أنه تم إلقاء القبض على المتهم وبحوزته مجموعة من الأختام المزورة،

 وعملات نقدية أجنبية، ومخدرات، مضيفاً أن المتهم ابلغ وأرشد عن مجموعة أخرى من المتهمين مشتركين معه في جريمة تهريب الضحايا، وزاد: أن الشبكة التي تم إلقاء القبض عليها تعتبر من أخطر شبكات التهريب والاتجار بالبشر".


وكشف قائد العملية عن وجود تنسيق محكم مع القوات النظامية والعدلية الأخرى لمحاربة الظاهرة.
من جانبه، اعترف المتهم الأول الذي قام باستئجار الشقة بجريمته، مبيناً أنه قام بتجهيز عدد من الجوازات المزورة بغرض سفر الضحايا إلى دول عربية، مضيفاً أنه مقابل كل رهينة يأخذ ثلاثة آلاف جنيه سوداني.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top