جنوب كردفان ترحب بقرار وقف إطلاق النار

رحَّبت حكومة ولاية جنوب كردفان بقرار وقف إطلاق النار، وعدَّته دعماً حقيقياً وواقعياً للسلام بالولاية والنيل الأزرق. ووصفه حزب (الدعم الوطني) بالخطوة الموفقة. وأعلن حزب (السودان أنا) دعمه وتأييده وكشف عن مبادرة شعارها "لا للحرب نعم للسلام".

رحَّبت حكومة ولاية جنوب كردفان بقرار وقف إطلاق النار، وعدَّته دعماً حقيقياً وواقعياً للسلام بالولاية والنيل الأزرق. ووصفه حزب (الدعم الوطني) بالخطوة الموفقة. وأعلن حزب (السودان أنا) دعمه وتأييده وكشف عن مبادرة شعارها "لا للحرب نعم للسلام".


وأكد المعتمد برئاسة حكومة الولاية د.حسيب يونثان أن القرار يمثل دعماً حقيقياً لخطوات حكومة الولاية المتواصلة مع قيادات حركة التمرد في سبيل الحوار والوصول إلى تفاهمات مشتركة حول الحل النهائي للأزمة.


 وأشار إلى استعداد الحكومة لوقف شامل وكامل لإطلاق النار من أجل تحقيق السلام والاستقرار والأمن والتنمية.


وكشف حسيب وصول الأسقف يونثان حماد كوكو إلى العاصمة السوسيرية (جنيف) دفعاً لخارطة الطريق ودعماً لإنهاء الصراع القائم في السودان بصفة عامة وجنوب كردفان بصفة خاصة.


إلى ذلك، أعلن حزب (السودان أنا) دعمه وتأييده لقرار وقف النار في مسارح العمليات. وقال الأمين العام للحزب الهادي كوكو، إن القرار يؤكد مضي الحكومة قدماً نحو تحقيق السلام والاستقرار في البلاد. ودعا إلى أن يكون وقفاً دائماً.


وأعلن قيام مبادرة شبايبة قريبا تشمل جميع القوى السياسية وغيرهم شعارها "لا للحرب نعم للسلام"، مؤكداً أنها ستدشن عملها في داخل البلاد وخارجها.


ومن جهته، وصف حزب الدعم الوطني القرار بالخطوة الموفقة. وقال رئيس الحزب اللواء محمد الحسن إن حزبه سيعمل للتبشير بالقرار وتوعية المواطنين بفوائده ودوره في إتاحة الفرصة لهم لممارسة حياتهم الطبيعية في الزراعة والإنتاج.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top