دولة الجنوب .. عودة العنف المسلح

كشف مسؤول محلي عن مقتل سلطان وابنه على أيدي مسلحين في ولاية البحيرات الغربية بجنوب السودان الجمعة الماضي. ووقع الحادث أثناء سفر السلطان وابنه إلى منطقة أكوت في مقاطعة بحر النعام الشرقية لحضور مؤتمر سلام

بين المجتمعات المتناحرة في ولايتي البحيرات الغربية والشرقية.

وقال محافظ مقاطعة بحر النعام الشرقية مبور مكوك أتير ، إن مسلحين أطلقوا النار على السلطان مييك بلينق وابنه أتير مييك بلينق في طريقهما لحضور مؤتمر للسلام في منطقة أكوت. واتهم المحافظ جماعات مسلحة من منطقة ألواك لواك في ولاية البحيرات الشرقية بشن الهجوم ومقتل السلطان وابنه.).وأشار المحافظ إلى أنه تم إلغاء مؤتمر السلام المخطط له الجمعة الماضي بعد مقتل السلطان، داعياً حكومة الولاية لإجراء التحقيق في مقتل السلطان مييك بيلنق وابنه.

تدهور أوضاع

شكت السلطات المحلية في ولاية أمادي بجنوب السودان، من تدهور الأوضاع الأمنية في الطريق الرابط بين مندري وبانقلو.

وقال محافظ مقاطعة كوتيبي، سايمون صديق الكسندر، إن المواطنين والتجار في مقاطعته يعانون هذه الأيام من تدهور الأوضاع الأمنية في الطريق الرابط بين مندري وبانقلو، كاشفاً أنه في الأسبوع الماضي تمت سرقة أكثر من (37) ألف جنيه جنوب سوداني من التجار بجانب نهب بضائع مارة بالطريق.

واتهم المحافظ قوات تابعة للمعارضة بقيادة مشار والجنرال توماس سيريلو بالقيام بتلك الأفعال، وطالبهم بالالتزام باتفاقية السلام والسماح للمواطنين بحرية التنقل والحركة.

مقتل شاب في أبيي

قال نائب رئيس سلاطين عشائر دينكا نقوك في منطقة أبيي، إنه قتل شاب يدعي "ماكوم" على يد مسلحين.

وقال السلطان أكنون أجوانق دينق، أن ثلاثة شباب من حي "أبيين طونق" ذهبوا للصيد في الغابة، حيث قامت مجموعة مسلحة بالقبض عليهم نهار الخميس وطلبت منهم الإفصاح عن حظائر الأبقار، وعندما رفض الشباب أطلقوا عليهم النار، مما أدى إلى مقتل الشاب "مكوم".

وبين دينق أن الشابين اللذين هربا من المعتدين أخبرا السلطات أن المهاجمين قدموا من منطقة دفرا شمال أبيي.

تفاهمات مشتركة

عقدت مفوضية مراقبة وتقييم السلام في جنوب السودان (جميك)، اجتماعاً مع قيادة تحالف المعارضة (سوا) لمناقشة عضويته وتشكيل مجلس الدفاع المشترك، بحضور عدد من مسؤولي مكتب مبعوث الإيقاد الخاص في جنوب السودان.

وجاء الاجتماع بعد خلاف داخل اللجنة الوطنية للفترة ما قبل الانتقالية حول التفسير الصحيح للمواد 2.4.2 من اتفاقية السلام المنشط للعام 2018 بشأن الترشيحات لمجلس الدفاع المشترك.

وأوضح نائب رئيس لجنة مراقبة اتفاقية سلام جنوب السودان، الجنرال أغسطينو نجروقي، أنه خلال الاجتماع توصل أعضاء التحالف بقيادة قابريال شانقسون شان، إلى تفاهم مشترك بشأن الترشيحات.

وكشف نجروقي أنه سيتم تسليم أسماء مرشحي عضوية الدفاع المشترك من جانب التحالف إلى مفوضية جيمك في أقرب فرصة، بعد حسم جميع القضايا العالقة حول هذه المسألة.

انقطاع قنوات

شكت السلطات الحكومية في مقاطعة توريت الغربية في ولاية توريت بجنوب السودان، من انقطاع قنوات الاتصال بين المقاطعة والسلطات الحكومية في ولاية بوما بشأن استرجاع الأطفال المخطوفين من المقاطعة إلى أسرهم، وكان حاكم ولاية بوما ديفيد ياوياو قد تعهد باسترجاع أطفال تم اختطافهم في شهر يونيو العام الماضي كانوا في طريقهم من توريت الغربية إلى معسكر كاكوما بدولة كينيا.

وقال محافظ المقاطعة لودفيكو أوريام إن السلطات الحكومية في المقاطعة ليست لها أي إتصالات مباشرة مع السلطات في ولاية بوما رغم تعهد الحاكم ديفيد ياوياو في العام الماضي باسترجاع الأطفال لأسرهم.

وناشد أوريام السلطات في ولاية بوما، بإرجاع الأطفال المخطوفين لأسرهم في الولاية.

اغتيال مواطنين بقوك
كشف وزير الإعلام بولاية قوك جون مادول عن مقتل أربعة مواطنين من بينهم شرطي، بجانب إصابة أكثر من خمسة عشر آخرين نهاية الاسبوع بمقاطعة ابيرو، موضحاً أن مجموعة من الشباب المعروفين باسم قالوينج أتوا مسلحين من مقاطعة ابيمنم إحدى مقاطعات ولاية قوك ثم قاموا بنهب عدد من الأبقار، مؤكدًا أن القوات الشرطية التي تم توزيها في المقاطعة من أجل نزع السلاح من أيدي المواطنين قامت بملاحقة هولاء الشباب، مضيفاً أن الشرطة تمكنت من إرجاع خمسمائة رأس من البقر وغثر ذلك قتل ثلاثة مواطنين بجانب مقتل شرطي في تلك الحادثة وإصابة سبعة عشر آخرين يتلقون العلاج بمستشفى الولاية.

الكنغو تعلن
قال سفير دولة الكنغو الديمقراطية لدى البلاد رينيي الومى تمبيلى بأن حكومة جمهورية الكنغو الديمقراطية تقدمت بالتهنئة للرئيس سلفاكير ميارديت وجميع مواطني البلاد بمناسبة احتفالات السلام ولعملهم الجاد في إيقاف صوت السلاح وإتاحة السلام والاستقرار في البلاد، مشيراً إلى أن السلام هو الأساس في إتاحة التنمية والاستقرار والأمن مؤكداً بأن ليس هنالك سلام بدون الوحدة وليست هنالك وحدة بدون الحب، وطلب ألومي من مواطني جنوب السودان بضرورة حب بعضهم البعض وذلك لإحلال السلام والوئام في البلاد. وقال السفير ألومى إن حكومة دولة الكنغو في جاهزية تامة لمساندة ومساعدة إحياء اتقافية السلام في جنوب السودان سياسياً وفنياً ودبلوماسياً وذلك لكي يكون هنالك سلام وأمن مثل بقية الدول في العالم، مطالباً الذين لازالوا في الأحراش بضرورة الانضمام إلى ركب السلام، ونادى ألومي دول الترويكا والإيقاد والصين والولايات المتحدة الأمريكية والدول الصديقة بضرورة مساعدة عمليات السلام في البلاد مادياً معنوياً وسياسياً، وذلك من أجل نجاح تطبيق بنود اتفاقية السلام فى جنوب السودان.
الدفاع المدني يدعو
عقدت الإدارة العامة لوحدة الدفاع المدني المؤتمر الخامس لمديري وحدة الدفاع المدني بالولايات الذي تعقده الإدارة بعد كل 6 أشهر، وأوضح المدير العام لوحدة الدفاع المدني الفريق اول جامسون لوسوك بأن المؤتمر هدف الى تنوير منسوبي وحدة الدفاع المدني باتفاقية السلام حسب توجيهات فخامة رئيس الجمهورية الفريق أول سلفاكير ميارديت الذي وجه جميع قادة أفراد القوات النظامية بتنوير منسوبيهم باتفاقية السلام الذي تم توقيعه مؤخراً، مشيراً إلى أن المؤتمر هدف أيضاً لمتابعة الأداء العام للوحدة على مستوى الولايات ومناقشة التحديات والصعوبات التي تواجه أعمال الوحدة في الولايات، كاشفاً بأن هذا المؤتمر هو نصف السنوي الذي تعقده الأدارة بعد كل 6 أشهر لتقييم ومراجعة أعمال الوحدة في الولايات تجاه تقديم الخدمات للمواطنين، بجانب تقييم ما تم إنجازه وما لم يتم إنجازه خلال فترة الـ6 الشهور الماضية.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top