فضيحة بدولة الجنوب

تحصلت (الإنتباهة) على وثائق فساد كبرى صادرة عن اللجنة العليا لتنفيذ الفترة قبل الانتقالية التي يرأسها مستشار رئيس الجنوب للشؤون الأمنية توت قلواك كيو، وبحسب الوثيقة الأولى الخاصة بشراء (1000) سيارة بقيمة (94) مليون دولار تقوم بدفعها اللجنة العليا

الى شركة جرين للخدمات اللوجستية التي تختصر بـ(GLS) وبحسب الخطاب الصادر من مكتب رئيس اللجنة مستشار الرئيس الى وزير مجلس الوزراء الدكتور مارتن ايليا لومورو فإن المستشار توت طالبه بالتصديق على مبلغ (94.505.000) مليون دولار أمريكي الى شركة قرين لشراء عدد (1000) سيارة الى جوبا وإقليم بحر الغزال، وختم الخطاب بتوقيع وختم مستشار الرئيس بتاريخ الخامس من نوفمبر من عام 2018 الماضي.

أما الخطاب الثاني الذي تحصلت عليه (الإنتباهة) هو خطاب من الشركة الى اللجنة العليا للفترة قبل الانتقالية من تنفيذ اتفاقية السلام حيث يوضح الخطاب إنهم قاموا بتوفير عدد (500) سيارة لاندكروزر تايوتا (L/C V8) بمبلغ (60) مليون دولار أمريكي بسعر (120) ألف دولار للسيارة الواحدة، بالإضافة الى (150) برادو تايوتا بمبلغ (11.700.000) دولار بسعر (78) ألف دولار للسيارة الواحدة، وعدد (200) سيارة هايلوكس بمبلغ (11) مليون دولار أمريكي بسعر (55) ألف دولار للسيارة الواحدة، وعدد (150) سيارة (hardtop) بمبلغ (11.805.000) دولار أمريكي بسعر (78.700) ألف دولار للسيارة الواحدة، كما شمل الخطاب توضيحات إرسال الأموال عبر بنك الجنوب المركزي ومهر الخطاب بتوقيع شخص هندي يدعى (DIP SHeth) وعندما حاولت (الإنتباهة) الاتصال على عنوان الشركة في الإمارات في (دبي) اتضح أن الرقم ليس لشركة قرين، وإنما لشركة أخرى تعمل بالإمارات العربية المتحدة ليس لها علاقة بشركة (قرين)، وأجرت (الإنتباهة) مقارنة لسعر السيارات الحقيقة وجدت أن الأسعار لتك المركبات أقل بكثير من الأسعار التي وضعتها الشركة سعر سيارة لاندكروزر تايوتا (L/C V8) موديل بسعر (58) ألف دولار للسيارة الواحدة، بينما سعر سيارة هايلوكس موديل 2019 بسعر (30) ألف دولار للسيارة الواحدة. في ذات السياق أجرت (الإنتباهة) اتصالات عدة مرات على كل من وزير مجلس الوزراء الدكتور مارتن إيليا لومورو ومستشار الرئيس للشؤون الأمنية لكنهما لم يستجيبا للاتصال.  يشار أن (الإنتباهة) سوف تنشر غداً أيضاً الفضيحة الثانية لوثائق الفساد مرتبطة بقضية أخرى. الجدير بالذكر أن اللجنة كانت منذ إنشائها قامت بتصديق مبلغ بملايين الدولارات لتأهيل منزل النائب الأول للرئيس تعبان دينق، ونشرته (الإنتباهة) آنذاك.

وفي ذات الاتجاه، اعتبر القيادي بالمعارضة المسلحة العقيد نيارجي جرمليلي رومان أن أعضاء اللجنة العليا مغيبين تماماً من تلك العقودات التي أجريت بين مستشار الرئيس وشركة غرين، وأضاف القيادي بحركة رياك مشار في تصريح خاص، إن جميع أعضاء اللجنة العليا من الفصائل الموقعة على اتفاق السلام لا تعلم شيئاً عن هذه العقودات مؤكداً أن حركة مشار تفأجات بتلك العقودات المسربة. وفي مقارنة أجرتها (الإنتباهة)، وجدت أن سعر طائرة بيونغ (757) التي تماثل الطائرة الخاصة بالرئيس الأمريكي يبلغ ثمنها (100) مليون دولار أمريكي وتعد من أغلى الطائرات الخاصة في العالم، حيث تحتوي على أحزمة مطلية بالذهب عيار 24، وقاعة عرض سينمائي ذات شاشة 52 بوصة ومكتبة تضم 1000 فيلم بجانب 43 مقعداً.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top