سقوط ضحايا في حادث تحطم طائرة إثيوبية على متنها 157 شخصاً

 أكد مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي نبأ تحطم طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية اليوم الأحد، في رحلتها إلى العاصمة الكينية نيروبي، وسقوط ضحايا. وتحطمت طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية بين أديس أبابا وعاصمة كينيا نيروبي، حسبما ذكر مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد اليوم.



وأطلق المكتب تغريدة على "تويتر" جاء فيها: "يود مكتب رئيس الوزراء، نيابة عن حكومة وشعب إثيوبيا، أن يعرب عن أعمق تعازيه لأسر الذين فقدوا أحباءهم على طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية بوينغ 737 في رحلة منتظمة إلى نيروبي، كينيا هذا الصباح".

وذكرت شركة الخطوط الجوية الإثيوبية في بيان لها اليوم أن 149 راكبا وثمانية من أفراد الطاقم يعتقد أنهم كانوا على متن الطائرة بوينغ 737، التي تحطمت بعد ست دقائق من الإقلاع من أديس أبابا في الطريق للعاصمة الكينية.
وأوضح البيان أن "الحادث وقع في مدينة بيشوفتو التي تبعد حوالي 50 كيلومترا جنوب العاصمة بعد وقت قصير من عملية الإقلاع التي كانت في الساعة 8:38 صباحا بالتوقيت المحلي".


وذكر موقع "فلايت رادار" أن رحلة الخطوط الجوية رقم ET302 من أديس أبابا إلى نيروبي تحطمت وهي في طريقها إلى كينيا، وهي طائرة من طراز بوينغ 737 MAX ، تحمل على متنها 149 راكباً و 8 من أفراد الطاقم.
ولم تصرح الجهات المعنية حتى الآن عن أسباب الحادث، أو عدد الضحايا.

المصدر: العربي الجديد 10/3/2019م

Read 102 times

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top