الناير يدعو لسرعة التوافق لصالح الاقتصاد والمواطن

دعا الخبير الاقتصادي دكتور محمد الناير إلى الإسراع في عملية التوافق السياسي وتجنب التصعيد بين المجلس العسكري الانتقالي وتحالف قوى الحرية والتغيير وتجمع المهنيين لصالح الاقتصاد السوداني والمواطن،

دعا الخبير الاقتصادي دكتور محمد الناير إلى الإسراع في عملية التوافق السياسي وتجنب التصعيد بين المجلس العسكري الانتقالي وتحالف قوى الحرية والتغيير وتجمع المهنيين لصالح الاقتصاد السوداني والمواطن،

 

وأشار إلى أن التصعيد لن يكون في مصلحة البلاد ولا مصلحة الاقتصاد السوداني   ولا الشعب الذي ينتظر التغيير الذي حدث ولم تقطف ثماره حتى الآن نتيجة استطالة فترة التفاوض رغم أنه حقق 95% من التوافق، وأبان أنه لابد من التنازل من  قبل الطرفين لتجاوز خلاف النسبة الضئيلة 5% حتى لا يعود التفاوض إلى المربع الأول وهذا لا يكون في مصلحة البلاد.

ولفت إلى  أيا كانت نسبة الإضراب سواء أكانت كبيرة أو بسيطة فهي مؤثرة على الاقتصاد السوداني، آملا أن يتم التوافق قبل نهاية الأسبوع الحالي.     

وأشار الناير إلى أن  من الواضح أن إهدار الوقت في التفاوض كان سببا رئيسيا في اتساع شقة الخلاف وتعالي الأصوات التي لا تريد استقرار البلاد والاقتصاد، ونوه إلى أن ما حدث في بنك السودان أمس يمكن أن يكون مؤثرا على كل الذين لديهم تعاملات مصرفية عملاء ومؤسسات، آملا إزالة حالة الاحتقان من أجل الاقتصاد السوداني .وقال إنه إذا لم يحدث التوافق والاستقرار الأمني لن تجنى ثمار الثورة.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top