تحويل معسكرات النازحين بالفاشر لأحياء سكنية "مخططة"

أعلنت سلطات ولاية شمال دارفور عن تخطيط معسكرات النازحين الثلاثة بالفاشر وتحويلها إلى أحياء سكنية مكتملة الخدمات وذلك لانتفاء الأسباب التي أدت إلى قيام المعسكرات في وقت سابق، وشددت على تكييف أوضاع النازحين بصورة نهائية.

 

وأكد والي ولاية شمال دارفور الشريف محمد عباد سموح، اهتمام حكومته بتكييف أوضاع النازحين بصورة نهائية عبر خيارات الإدماج أو التوطين أو العودة الطوعية إلى مناطقهم الأصلية.


 وكشف خلال مخاطبته، يوم الأحد، بالفاشر اللقاء التفاكري الذي نظمته حكومة الولاية مع القيادات الإدارية والأهلية لمعسكرات زمزم وأبوشوك والسلام للنازحين، عن أن كل أسرة ترغب في الاستقرار بالمخططات الجديدة سيتم منحها قطعة أرض في مساحة 300 متر مربع بشهادة بحث، مع منح أسماء جديدة للمخططات السكنية الجديدة، وربطها بشبكة مياه داخلية، وتقديم خدمات تلائم السكان اجتماعياً وبيئياً وتسهم في تعزيز النسيج الحضري لسكان المدينة.


وأضاف أن حكومته ستعمل على توفير الخدمات الأساسية بالمخططات السكنية الجديدة وبمناطق العودة، خاصة خدمات المياه والصحة والتعليم وتوفير الأمن والاستقرار. كما أكد الوالي حرص حكومته على المحافظة على الموسم الزراعي حتى يتم حصاد كل المحاصيل.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top