مجلس الوزراء: المجلس الأعلى للأجور يعكف على معالجة الأجور

 كشفت وزيرة الدولة بوزارة مجلس الوزراء د. أم سلمة محمد إسماعيل، عن أن المجلس الأعلى للأجور بإشراف مجلس الوزراء يعكف على معالجة الأجور في ظل الظروف الاقتصادية الحالية حتى تفي الأجور بالمتطلبات المعيشية اليومية.

كشفت وزيرة الدولة بوزارة مجلس الوزراء د. أم سلمة محمد إسماعيل، عن أن المجلس الأعلى للأجور بإشراف مجلس الوزراء يعكف على معالجة الأجور في ظل الظروف الاقتصادية الحالية حتى تفي الأجور بالمتطلبات المعيشية اليومية.


وأشارت إلى أن الأمر يتطلب إجراءات توافقية بين آخر أدنى حد للأجور 425 جنيهاً والواقع الحالي والمقترح ليسهم في تحسين الأوضاع المعيشية لحين إنفراج الظروف الاقتصادية.


وأوضحت أم سلمة أن تدني الأجور سببه عدم الالتزام بما ورد بالخطط التنفيذية التي تشمل القيم الوطنية والوظيفية والسلوكية.


وأضافت وزيرة الدولة بمجلس الوزراء في حديث نقلته وكالة السودان للأنباء، يوم الأربعاء، على هامش الجلسة التفاكرية حول أثر تدني الأجور في الخدمة العامة التي نظمتها لجنة الحسبة والمظالم العامة والإدارة والعمل بالمجلس الوطني، أن التجاوزات القانونية وإعمال المحاسبة والمحسوبية أثرت على الإنتاج والإنتاجية ومعاش الناس.


وأشارت إلى أن التباين في الحد الأدنى للأجور فرضته ظروف الواقع الحالي مقارنة بالسنوات الماضية، مبينة أن هناك دراسات ومقاربات تؤكد ضرورة تحسين الحد الأدنى للأجور لمواجهة الظروف المعيشية.

سودان سفاري - الخبر علي مدار الساعة

Top